هل ينجح التغير هذه المرة علي أيدى الشباب ؟

المجلس الشبابي بالنفيضة يشخص المشاكل ويقترح الحلول

انعقدت يوم الخميس 27 فيفري 2020 الندوة الصحفية الخاصة باطلاق مشروع المجلس الشبابي ببلدية النفيضة

وقد حضر الندوة رئيس بلدية النفيضة عبد اللطيف حمودة و ثلة من المستشارين البلديين إضافة الى رئيس جمعية نحن نحب سوسة  انيس بوفريخة الجمعية  التي تعد الشريك الأساسي للمشروع الى جانب نشطاء من المجتمع المدني …و الممول الرئيسي للمشروع  المعهد الوطني الديمقراطي

وفي هذا السياق افاد مدير مشروع المجلس الشبابي اسامة الرياحي و في تصريح لراديوا زينة ان المشروع انطلق منذ ديسمبر الفارط مدته 6 اشهر ويهدف بالاساس الى تحسين مدى مشاركة الشباب في النشاط الاقتصادي  تم اعداده بمشاركة 10 شبان 5 فتيات و5 فتيان قاموا باعداد جلسات حوارية تم على اثرها عرض المشاكل الموجودة بمنطقة النفيضة والتي تضم قرابةال 31 الف ساكن

. واضاف الرياحي الى  ان مشاغل ونقائص المنطقة تم اعدادها في شكل استبيان تم طرحه على اكثر من 500 مواطن .. وبين مدير المشروع ان المرحلة الاولى تتمثل في دراسة المشاكل والخروج بحلول عملية يسهل تطبيقها وذلك بمساعدة المجلس البلدي والذي يعد بمثابة الحضانة لهذه المقترحات ولما لا ايجاد حلول لبعض المشاكل خاصة وانه سبق وان تفاعل ايجابيا مع هذا المشروع وذلك من خلال تخصيص جلسات للشباب ودعمهم لوجستيا ومعنويا حسب تعبيره

مشروع شعاره « شباب من اجل التنمية المحلية  » هدفه ايجاد حلول وسبل لانقاذ الجهة من عدة مشاكل ولعل اهمها معضلة المواصلات والتي تكاد تكون شبهة منعدمة بين معتمدية النفيضة وباقي المعتمديات المجاورة  لها خاصة ليلا .. مشكل البطالة ايضا   من بين المسائل التى ركزت عليها الدراسة حيث ان نسبة البطالة لدى اصحاب الشهائد العليا بلغت 23.49%حسب دراسة المعهد الوطني للاحصاء لسنة 2014.

نقص تثمين المناطق السياحية بالجهة والعناية بها ولما لا تحويلها الوجهة السياحية الاولى بامتياز كانت من بين المسائل التي راهن عليها الشباب للنهوص بالسياحة بجهته وجعل منطقة النفيضة الوجهة السياحية الاولى

كما توجه الرياحي بدعوة الى شباب المنطقة والى  مكونات المجتمع المدني الذي يعد القاطرة الأساسية لارساء تجربة الحكم المحلي والذي يمثل السبيل للخروج من ازمة المركزية

رئيس  بلدية النفيضة عبد اللطيف حمودة اشاد بدوره الى اهمية هذه المشاريع ودورها في النهوض بالجهة قائلا في تصريح لراديو زينة مرحبا بشباب النفيضة نخدموا بيكم ومعاكم » رئيس البلدية الذي وصف الندوة بمثابة الجلسة التمهدية المصغرة في اشارة منه الى اهمية الحوار الذي جمعه بشباب المنطقة والذي حيا فيه روح المبادرة وحب العمل والاهم من ذلك وعي الشباب بان التغير ينطلق منهم خاصة بعد الدراسة المعمقة التي اجراها المجلس الشبابي والتي ساهمت في تشخيص ابرز المشاكل بالمنطقة

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *